المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : "هماز مشاء بنميم مناع للخير معتد اثيم"



أحمد محمد التميمي
08-11-2008, 02:44 PM
الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله وبعد :

فهذه نصيحة لكل من ابتلي بهذا الداء العضال والمرض الفتاك هداه الله . قال يحي بن كثير: يفسد النمام والكذاب في ساعة ما لا يفسد الساحر في سنة ,والنميمة من انواع السحر , لانهاتشارك السحر في التفريق بين الناس وتغيير قلوب المتحابين وتلقيح الشرور . وعن حذيفة قال: سمعت النبي (صلى الله عليه وسلم) يقول:" لا يدخل الجنة قتات" وعنه : " لايدخل الجنة نمام" , والقتات هو النمام , وقيل الفرق بين القتات والنمام ان النمام الذي يحضر القصة فينقلها, والقتات الذي يستمع من حيث لا يعلم به ثم ينقل ما يسمعه .
وعن عبد الله ابن مسعود (رضي الله عنه) قال : ان محمدا (صلى الله عليه وسلم) قال:الا انبئكم ما العضه " هي النميمة القالة بين الناس" وان محمدا (صلى الله عليه وسلم) قال:" ان الرجل يصدق حتى يكتب صديقا , ويكذب حتى يكتب كذابا" .
وعن ابن عباس (رضي الله عنهما) قال: خرج النبي(صلى الله عليه وسلم) من بعض حيطان المدينة فسمع صوت انسانين يعذبان في قبريهما فقال :" يعذبان وما يعذبان في كبيرة, وانه لكبير ... وكان الاخر يمشي بالنميمة . تعريف النميمة
قال الحافظ ابن حجر (رحمه الله)نقلا عن الغزالي (رحمه الله) ما ملخصه النميمة في الاصل نقل القول الى المقول فيه ولا اختصاص لها بذلك , بل ضابطها كشف ما يكره كشفه سواء كرهه المنقول عنه ,او المنقول له , او غيرهما ,وسواء كان المنقول عنه او المنقول اليه او غيرهما, سواء كان المنقول قولا او فعلا , وسواء كان عيبا ام لا حتى لو رأى شخصا يخفي ما له فأفشى كان ينميه .
قال الجوهري وغيره يقال : نم الحديث ينمه ,وينمه , بكسر النون وضمها ,نما , والرجل نمام وقته يقته بضم القاف قتا , قال العلماء : النميمة نقل كلام الناس بعضهم الى بعض على جهة الافساد بينهم , والنم اظهار الحديث بالوشاية , واصل النميمة الهمس والحركة .
حكم النميمة
النميمة محرمة باجماع المسلمين , وقد تظاهر على تحريمها الدلائل الصريحة من الكتاب والسنة واجماع الامة .
ما ينبغي لمن حملت اليه النميمة
قال الامام النووي : وكل من حملت اليه نميمة وقيل له فلان يقول فيك , او يفعل فيك كذا فعليه ستة امور :
اولا: ان لا يصدق لان النمام فاسق .
ثانيا :ان ينهاه عن ذلك وينصحه ويقبح فعله.
ثالثا: ان يبغضه في الله تعالى , فانه بغيض عند الله تعالى ويجب بغض من ابغضه الله .
رابعا: ان لا يظن باخيه الغائب السوء .
خامسا: ان لايحمله ما حكي له على التجسس والبحث عن ذلك.
سادسا: ان لا يرضى لنفسه ما نهي النمام عنه فلا يحكي نميمة عنه فيقول فلان حكى كذا , فيصير به نماما , ويكون آتيا ما نهى عنه . ذو الوجهين
عن ابي هريرة ( رضي الله عنه)عن النبي (صلى الله عليه وسلم) قال : " ان شر الناس ذو الوجهين الذي يأتي هؤلاء بوجه وهؤلاء بوجه " . قال ابن حجر وهو من جملة صورة النمام , وانما كان ذو الوجهين اشر الناس لان حاله حال المنافق اذا هو متملق بالباطل وبالكذب من مدخل للفساد بين الناس فيأتي كل طائفة بما يرضيها على جهة الافساد , ويظهر له انه منها ومخالف لضدها وهذا عمل النفاق والخداع وكذب وتحايل على اسرار الطائفتين وهي مداهنة محرمة .
منقول عن ابو الخطاب فؤاد السنحاني .