المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : بيان الناسخ والمنسوخ



محمد أسعد التميمي
08-22-2008, 11:15 AM
في الناسخ والمنسوخ:
في "الإتقان في علوم القرآن" (3/ 68):
"..فمن البقرة:
[1] قوله تعالى: (كتب عليكم إذا حضر أحدكم الموت..) [آية: 180]. منسوخة: قيل: بآية المواريث [النساء: 11]، وقيل: بحديث: "ألا لا وصيّة لوارث"، وقيل: بالإجماع. حكاه ابن العربيّ.
[2] قوله تعالى: (وعلى الّذين يطيقونه فدية..) [آية: 184]. قيل: منسوخة بقوله: (فمن شهد منكم الشهر فليصمه) [آية: 185]، وقيل: محكمة و[لا] مقدّرة [يعني: التقدير: وعلى الّذين لا يطيقونه، أسعد].
[3] وقوله: (أحلّ لكم ليلة الصيام الرفث..) [آية: 187]. ناسخةٌ لقوله: (كما كتب على الّذين من قبلكم) [آية: 183]، لأنّ مقتضاها الموافقة فيما كانوا عليه من تحريم الأكل والوطء بعد النوم، ذكره ابن العربيّ، وحكى قولًا آخر أنّه نسخٌ لِما كان بالسنّة.
[4] قوله تعالى: (يسألونك عن الشهر الحرام..) [آية: 217]. الآية منسوخة بقوله: (وقاتلوا المشركين كافّة..) [التوبة: 36]، أخرجه ابن جرير عن عطاء بن ميسرة.
[5] قوله تعالى: (والّذين يتوفّون منكم..) [آية: 234] إلى قوله: (متاعًا إلى الحول..) [آية: 240] منسوخة بآية (أربعة أشهر وعشرًا) والوصيّة منسوخة بالميراث والسكنى ثابتة عند قوم منسوخة عند آخرين بحديث "ولا سكنى".
[6] قوله تعالى: (وإن تبدوا ما في أنفسكم أو تخفوه يحاسبكم به الله) [آية: 284]، منسوخة بقوله بعده: (لا يكلّف الله نفسًا إلّا وسعها) [آية: 286].

ومن آل عمران:
[7] قوله تعالى: (اتّقوا الله حقّ تقاته) [آية: 102] قيل أنّه منسوخ بقوله: (فاتّقوا الله ما استطعتم) [التغابن: 6]، وقيل لا، بل هو محكم، وليس فيها آية يصحّ فيها دعوى النسخ غير هذه الآية.

ومن النساء:
[8] قوله تعالى: (والّذين عقد أيمانكم فآتوهم نصيبهم) [آية: 33] منسوخة بقوله: (وأولو الأرحام بعضهم أولى ببعض في كتاب الله) [الأنفال:75].
[9] قوله تعالى: (وإذا حضر القسمة..) [آية: 8]، قيل: منسوخة، وقيل: لا، ولكن تهاون الناس في العمل بها.
[10] قوله تعالى: (واللاتي يأتين الفاحشة..) [آية : 15]، منسوخة بآية النور.

ومن المائدة:
[11] قوله تعالى: (ولا الشهر الحرام) [آية:2]، منسوخة بإباحة القتال فيه.
[12] قوله تعالى: (فإن جاءوك فاحكم بينهم أو أعرض عنهم) [آية: 42]، منسوخة بقوله: (وأن احكم بينهم بما أنزل الله) [آية: 49].
[13] وقوله تعالى: (أو آخران من غيركم) [آية : 106]، منسوخ بقوله: (وأشهدوا ذوي عدل منكم) [الطلاق: 2].

ومن الأنفال:
[14] قوله تعالى: (إن يكن منكم عشرون صابرون..) [آية: 65]، منسوخة بالآية بعدها.

ومن براءة:
[15] قوله تعالى: (انفروا خفافًا وثقالًا) [آية: 41] منسوخة بآيات العذر وهو قوله: (ليس على الأعمى حرج..) [النور: 61] وقوله تعالى: (ليس على الضعفاء..) [التوبة: 91]، وبقوله: (وما كان المؤمنون لينفروا كافّة) [التوبة: 122],

ومن النور:
[16] قوله تعالى: (الزاني لا ينكح إلّا زانية..) [آية: 3] منسوخة بقوله: (وأنكحوا الأيامى منكم) [آية 32].
[17] قوله تعالى: (ليستأذنكم الّذين ملكت أيمانكم..) [آية 58] قيل: منسوخة وقيل: لا ولكن تهاون الناس في العمل بها.

ومن الأحزاب:
[18] قوله تعالى: (لا يحلّ لك النساء..) [آية: 52] منسوخة بقوله: (إنّا أحللنا لك أزواجك..) [آية: 33].

ومن المجادلة:
[19] قوله تعالى: (إذا ناجيتم الرسول فقدّموا ..) [آية: 12]، منسوخة بالآية بعدها.

ومن الممتحنة:
[20] قوله تعالى: (فآتوا الّذين ذهبت أزواجهم مثل ما أنفقوا) [آية 11] قيل: منسوخ بآية السيف، وقيل: بآية الغنيمة، وقيل: محكم.

ومن المزّمّل:
[21] قوله: (قم الليل إلّا قليلًا) [آية: 1]، قيل: منسوخ بآخر السورة ثمّ نسخ الآخر بالصلوات الخمس.

فهذه إحدى وعشرون آية منسوخة على خلاف في بعضها لا يصحّ دعوى النسخ في غيرها والأصحّ في آية الاستئذان والقسمة: الإحكام، فصارت تسعة عشر، ويضمّ إليها قوله تعالى: فأينما تولّوا فثمّ وجه الله على رأي ابن عبّاس أنّها منسوخة بقوله فولّ وجهك شطر المسجد الحرام فتمّت عشرون، وقد نظمتها في أبيات فقلت:
قد أكثر الناس في المنسوخ من عددٍ* وأدخلوا فيه آيًا ليس تنحصرُ
وهاك تحرير آيٍ لا مزيد لها* عشرين حرّرها الحُذّاق والكبرُ
[1] آي التوجّه حيث المرء كان [2] وأن* يوصي لأهليه عند الموت محتضرُ
[3] وحرمة الأكل بعد النوم مع رفثٍ* [4] وفديةٌ لمطيق الصوم مشتهرُ
[5] وحقّ تقواه فيما صحّ من أثرٍ* [6] وفي الحرام قتال للأُلى كفروا
[7]والاعتداد بحولٍ مع وصيّتها* [8] وأن يدان حديث النفس والفكرُ
[9]والحلف [10]والحبس للزاني [11]وترك أولي* كفرٍ شهادتهم [12]والصبر [13]والنَّفَرُ
[14]ومنع عقد لزانٍ أو لزانيةٍ* [15]وما على المصطفى في العقد محتظرُ
[16]ودفع مهرٍ لمن جاءت [17]وآية نجـ* ـواه [18]كذاك قيام الليل مستطرُ
وزيد [19]آية الاستئذان من ملكت* [20]وآية القسمة الفضلى لمن حضروا


نسخه بيده محمّد أسعد التميميّ
شرحها الشيخ

محمد أسعد التميمي
10-07-2013, 04:40 PM
لبعضهم:
إن الجلال أتى في نظمه حُللاً **** منسوجةً بيد أن القول مختصر
لم يصفُ منها سوى عشر محررة **** منسوخة بدليل ثابتٍ عطرُ
للوالدين للقربى الوصية في **** حال احتضار لمن للموت ينتظرُ
وفدية لمطيق الصوم يتبعها **** نفس تحاسب فيما فيها يستترُ
والحلف والصبر زد حبساً لزانية **** وما على المصطفى في العقد محتطرُ
والاعتداد بحول مع قيامهم **** واختم بآية نجوى يهنك الظفرُ